Anime pink

اهلا وسهلا بزائرنا الكريم نورت المنتدى بحظورك نرجوا ان تكون فردا من هذه العائلة الكبيرة التي ستجمعنا معا يوما منا وسنتشرف بك


مديرة المنتدى
LoLa sakura
Anime pink

korean


    قصة من تأليفي لران و سنشي بعنوان ( الحقيقة الكاملة ستكشف الان )........................

    شاطر
    avatar
    łσłαŧε ♪
    **
    **

    صوتي المفضلة : خاص للادارة
    القوس عدد المشاركات : 549
    تاريخ التسجيل : 28/08/2010
    العمر : 23

    قصة من تأليفي لران و سنشي بعنوان ( الحقيقة الكاملة ستكشف الان )........................

    مُساهمة من طرف łσłαŧε ♪ في الخميس سبتمبر 23, 2010 5:14 am

    السلام عليكم و رحمه الله و بركاته ... كيفكم ؟ إن شاء الله تكونوا بخير

    بما أن في بدايه عالم القصص ستكون بعض الأحداث من بعض حلقات كونان سأبدأ بقصتي و أرجو أن تحوز على رضاكم

    القصه :

    نبدأ من بيت المتحري النائم " توغو موري "
    ران : كونان إستيقظ لقد تأخرت عن المدرسه هيا إستيقظ

    كونان وهو يتثائب : آآه حسنا حسنا سأذهب لأغسل وجهي
    ران : حسنا
    سونوكو : ران هيا إتركيه يذهب لمدرسته بنفسه سنتأخر
    ران : و لكن ...
    كونان : حسنا يا ران لا داعي لكي تبقي و تنتطريني إذهبي سأذهب أنا لوحدي


    ران : حسنا وداعا

    كونان : وداعا

    سونوكو و هي تحدثّ ران : أريد أن أعرف لماذا أنتي مهتمه بذلك الصلعوك المزعج
    ران : تعرفين إنه في رعايتي و يجب علّي أن أهتم به

    سونوكو : حسنا دعينا من هذا الآن ... إلى متى ستبقين هكذا ؟
    ران : ما الذي تقصدينه ؟
    سونوكو : اممم تعرفين ما أقصده منذ متى و أنتي تنتظرين ذلك الفتى عديم الإحساس سينشي ... إقتربت نهايه السنه ... فبهذا ستكملين عامين و أنتي لم تريه ... إنسيه ولا تهتمي به
    كونان كان يستمع إليهما كونان في نفسه : تلك الفتاه ستفسد كل شيء بيني و بين ران ران : ههه ما الذي تقولينه أنا واثقه بأن سينشي سيعود يوما ما

    سونوكو : يا لكي من عنيده ... إذا لا تأتين إليّ في يوم من الأيام و تشتكين لي منه
    ران : لن أفعل
    سونوكو : حقا ... سنرى

    و أكملا طريقهما للمدرسه

    و في المساء قرر كونان إن يذهب إلى بيت البروفيسور أغاسا ... إستأذن من ران فسمحت له بالذهاب
    ذهب كونان إلى البروفيسور أغاسا
    البروفيسور أغاسا : آه أهلا كودو ما الذي أتى بك إلى هنا

    كونان : بروفيسور أين هايبرا ؟ أريدها في شيء
    أغاسا : امم إنها في الدور العلوي
    كونان : حسنا سأذهب إليها
    ذهب كونان إلى هايبرا و طرق باب غرفتها فتحت له الباب فقالت و هي مستغربه : ما بك سينشي تبدو متعبا ؟
    كونان : إسمعي أليس لديك عقار يرجعني إلى حجمي الطبيعي في الوقت الحالي
    هايبرا : امم لقد صنعت عقارا و لكني لست متأكده من نتائجه
    كونان : لا عليكي أعطيني إياه

    هايبرا : إسمع يا كونان إن العقار ليس مكتملا تماما لذلك لست متأكده إذا كان سيعطيك نتيجه
    كونان : قلت لكي لا عليكي إذا حصل شيء سأكون أنا المسؤل
    هايبرا : حسنا سأذهب لأحضره

    و عندما أحضرته أخذه كونان و لكن عندما إستعمله .....

    أتذكرون عندما : هايبرا : إسمع يا كونان إن العقار ليس مكتملا تماما لذلك لست متأكده إذا كان سيعطيك نتيجه
    كونان : قلت لكي لا عليكي إذا حصل شيء سأكون أنا المسؤل
    هايبرا : حسنا سأذهب لأحضره
    و عندما أحضرته أخذه كونان و لكن عندما إستعمله
    ---------------------------------------------------------------------------------------------------------
    عندما تناول كونان العقار أحس بآلام شديده غير معتاده ثم رجع إلى حجمه الطبيعي و لكن
    سينشي : آآه و أخيرا رجعت إلى حجمي الطبيعي ... لكن لماذا تغير البيت هكذا ؟؟؟
    ..... : كونان !
    سينشي ( كونان ) : إيـــــومــــي !!!
    إيومي : ميتسو , جينتا , تعاليا إلى هنا ها هو كونان
    ميتسو : كووونان لقد أخرتناّ عن المدرسه الثانويه ... بسببك ستوبخنّا الآنسه ريندا
    إيومي : هيي ميتسو لا تقسو عليه
    ميتسو : لقد أخرنا لمرات عديده لا تدافعي عنه
    سينشي ( كونان ) : ماذا الثانويه ... أنحن ندرس بالثانويه
    جينتا : ههههههههه كونان يبدو أنه جن جنونك ... لا بل ندرس بالإبتدائيه خخخخخ
    هايبرا : هيي ما بكم واقفين هكذا هيا سنتأخر
    سينشي ( كونان ) : آآه هايبرا آي ... آآ إسبقوني أنتم أريد هايبرا بشيء مهم
    هايبرا : ماذا !
    إيومي في نفسها : ترى ما الذي يريده كونان من هايبرا أتمنى أن أعرف
    ثم قالت : كونان أأنت بخير تبدو تصرفاتك غريبه جدا هذا اليوم !
    سينشي ( كونان ) : أنا بخير إذهبوا
    جنتا و متسو وإيومي : حسنا
    بعد أن ذهبوا
    أمسك سينشي هايبرا مع كتفيها و هو غاضب ثم قال : أخبريني حالا ما الذي يجري هنا ... كيف كبرنا كيف أصبح متسو و جنتا و إيومي بالثانويه ؟؟؟
    هايبرا : لم أفهم قصدك ؟
    سينشي ( كونان ) : لا تتلاعبي بأعصابي أنتي تعرفين ما هو قصدي جيدا ... ألا تذكرين العصابه ... العقار ... أختك ...
    هايبرا بعد تفكير : أها فهمت ما تعنيه ... إسمعني و ركز جيدا فيما أقوله يا سينشي ... عندما أعطتك ذلك العقار مع أنني حذرتك منه ... أعطاك مناعه من عدم الرجوع إلى حجمك الطبيعي مره أخرى لذلك لم تعد تطلب مني عقارا و عشنا حياتنا مع متسو و جنتا و إيومي نكبر معهم كل سنه ... لقد مرت سبع سنوات تقريبا منذ ذلك الحين و ران لم ترك منذ تلك السنين ... أنت فقط تكلمها من الهاتف ... أماّ العصابه فنحن لم نرها منذ هذه السبع سنوات ...
    سينشي و هو منصدم : كيف غير معقول غير معقول أن يحدث هذا أبدا
    هايبرا : بل معقول و أكثر من معقول ... و الآن سأذهب للمدرسه قبل أن أتأخر إلى اللـــقــــاء
    ----------------------------------------------------------------------------------
    رجع سينشي أو فلنقل في نظر الناس ( كونان ) إلى بيت توغو موري ... وعندما فتح الباب وجد توغو نائما على مكتبه ... صعد إلى غرفه ران ... كان باب غرفتها مفتوح قليلا ... عندما رآها وجدها تنظر إلى صوره تجمعها هي و سينشي و كانت حزينه لكن فجأه رمتها بغضب ... أحست ّ بوجود أحد عندما إلتفتت لوراءها وجدت سينشي ( كونان )
    قالت : كونان آآه لماذا لم تذهب إلى الثانويه
    سينشي ( كونان ) : لم أرد الذهاب ... ران أردت أن أخبركي بشيء
    ران : ما هو ؟
    سينشي ( كونان ) : لا أعرف كيف أبدأ لكن يجب أن أخبركي به الآن آنا .. أناأنا سينشي يا ران صدقيني
    ران و هي مبتسمه : كونان أنت لست سينشي و لن تكون أبدا سينشي ... سينشي لن يعود أبدا ... ثم
    قطع كلامها دخول سونوكو و هي تقول : راان ألم تتجهزي إلى الآن
    ران : سونوكو أنتي تعرفين أن زواجي الليله و نحن بالنهار لماذا أتجهز الآن إصبري قليلا
    سونوكو : لكن ...
    سينشي ( كونان ) و هو مندهش : ماذا زواجك
    ران : نعم زواجي لماذا أنت مندهش أنت تعرف بالأمر

    سينشي : ران ماذا عن سينشي هل نسيتيه بهذه السهوله ؟؟؟
    سونوكو : هههههه هيي كونان ما رأيك أن تذهب لتذاكر دروسك أفضل لك <<< تصريفه خخخخخ

    سينشي : سونوكو ما رأيكي أن تغربي عن وجهي قليلا
    سونوكو : مـــــــــــــــــاذا !!! يا لك من شاب ....
    ران : مثل ما قال كونان ... يبدو أنه يريدني بشيء مهم إذهبي
    سونوكو : لكن ...
    ران : بدون لكن
    سونوكو و هي تنظر إلى كونان بطرف عينها : سأريك أيها الصلعوك الصغير
    سينشي بنفسه : يا إلهي يالها من مخيفه
    بعدما طلعت سونوكوووه الدووبه
    ران : حسنا ما الذي كنت تريد قوله يا كونان ؟
    سينشي : ماذا عن سينشي كيف تنسين بهذه السهوله ؟؟؟؟
    ران : لقد أعطيته فرصه و لكنه ضيعهاّ ...
    سينشي : ألم يقل لكي أنه كان لديه قضيه .. و هو لم ينتهي منها
    ران : هه ماذا أي قضيه تتحدث عنها ... القضايا لا تنسي الشخص خطيبته لسبع سنوات
    سينشي بحزن : ستنسيه إذا كان لا يريد أن يعرضكي أو يعرض شخصا آخر للخطر
    ران : كونان ما الذي تقصده
    سينشي قال لها كل شيء من يوم راح معاها للملاهي و يوم تقلصّ كل شيء ...
    ران : لكن كيف كيف يحدث كل هذا ... لماذا لم تخبرني من قبل
    سينشي : لإن العصابه إذا عرفوا أني حي ... سيقتلون أي شخص له صله بي أو يعرفني ... أنتي لستي الوحيده التي لم أخبرها أنتي و أبيكي و المحقق ميغوري و غيرهم الكثير
    ران : إذا الدكتور أغاسا و هايبرا آي أقصد شيري هما الوحيدان اللذان يعرفان حقيقتك
    سينشي : لا أبي و أمي و هيجي هاتوري أيضا ...
    ران : آسفه يا سينشي لإنني
    سينشي : لا داعي للأسف ... إذا إلى الآن أنتي مصصمه على الزواج
    ران : بالتأكيد لا .. بعد كل ما قلته لي مستحيل أن أتزوج الدكتو أرايدي
    سينشي : مـــاذا ! كنت ستتزوجين أرايدي ...
    ران : نعم و لكني اليوم سأذهب إليه و أعتذر عن طلبه
    سينشي بنفسه : الحمدالله

    ران : آآه صحيح ما الذي كنت تريد قوله لي عندما ذهبنا لذلك المطعم ... [</B></B>COLOR="DarkOrchid"]( تابعوا حلقه الإحياء اليائس و ستعرفون ما هو قصد ران ) </B></B>سينشي و هو [</B>
    COLOR="Red"]محرج : أ أ ... لا لا لم يكن شيء مهم
    ران بخبث : حقا ... إذا لماذا أحضرتني إلى مطعم فخم إذا كان شيئا غير هاما ... ثم لماذا أصبح وجهك محمرا هكذا ؟؟؟
    سينشي و هو يحاول يضيّع السالفه : آآه تذكرتّ يجب أن أذهب الآن إلى البروفيسور أغاسا عندي موعد مهم معه إلى اللــقــــاء
    ران وهي تحاول اللحاق به : هيي سينشي توقــف ... أووه لقد ذهب
    </B>[/COLOR]</B>[/COLOR] ----------------------------------------------------------------------------------
    سينشي بنفسه : أوه الحمدالله أنني نجوت ... أوه ما الذي جرى لي كان يجب أن أخبرها بحقيقه مشاعري و ....<< بعدين تعرفون وشوّ الشي الثاني ...
    و بينما هو غارقا في تفكيره
    كان ميتسو و جينتا و إيومي و هايبرا قد إنتهوا من دوامهم المدرسي و بالصدفه رأوا سينشي
    ميتسو : هيي كونان .. كونان ... كوناااااااااااااااااااان
    سينشي بعدما أفاق من تفكيره : آآه ماذا ... ميتسو ...
    ميتسو : أولا : ما بك شاردا هكذا .... ثانيا : لماذا لم تأتي إلى المدرسه اليوم ... هااه ؟
    سينشي : أووه أرجوك يا متسو لست في مزاج اليوم لكي أتكلم معك ... ثم ذهب إلى بيت البروفيسور أغاسا فلحقته هايبرا
    ميتسو : مـاذا ؟ .. آآه لا فائده منه
    جنتا : آآه هيا يا أصحاب فلنذهب إلى المطعم ... لم آكل شيئا طوال اليوم
    إيومي : جنتا أرجووك ألا تستطيع التفكير بشيء إلاّ الطعاام
    جنتا : إف الشرهه مو عليكم الشرهه على اللي يجلس عندكم << معليش قلبته عاميّ

    </B>بينما كان سينشي في طريقه إلى بيت الدكتور أغاسا
    هايبرا : أخبرت ران بحقيقتك أليس كذلك
    سينشي :مندهش ": كيف عرفتي ؟
    هايبرا : شرودك اليوم و طريقه كلامك معنا بينتّ لي
    سينشي : نعم قررت أن أخبرها لسببين الأول : تعبت من إخفائي لها حقيقتي ... الثاني : لم أستطع تحمّل رؤيتها دوما حزينه
    هايبرا : أوه نسيت أن أخبرك لديّ عقار إحتفظت به كي تستعمله
    سينشي : ألم تقولي أنه لدي مناعه
    هايبرا : نعم ... لكن هذا العقار صنعته منذ زمن طوويل ... سيساعدك للرجوع إلى عمرك الحقيقي لكنه مع العصابه السوداء
    سينشي : ماذا !
    هايبرا : لا تخف معي عقار آخر مشابها له لكن إنتبه سيكون خطيرا نوعا ما
    سينشي : أمتأكده لا أريد أن أخطىء مثل الخطأ الأول
    هايبرا : أتشّك بي
    سينشي : لا لا أوه هاقد وصلنا
    طرق سينشي الباب و لكن لم يردّ أحد و طرق مره أخرى لكن لا فائده لا أحد يرّد
    سينشي : هاه دكتور أغاسا إفتح الباب دكتور
    هايبرا : غريب
    سينشي : لا يوجد إلا هذه الطريقه إذا
    هايبرا : هيي ما الذي ستفعله ستحطم الباب
    كان سينشي يدفع بكل قوتهّ الباب إلى أن فتح
    سينشي : و أخيرا ..... هه دكــــــتور أغـــــــاسا
    هايبرا : يا إلهي من ...
    كان الدكتور أغاسا ملقى على الأرض ... و كان هنالك طلق ناري على صدره
    سينشي : هايبراااا بسرعه إتصلي على الإسعاف
    الدكتو أغاسا بألم و قد كان كلامه متقطعّ : س..يـنش.ي هـ.ايـبرا إحذرا مـ..ن العصابـ...هـ .....
    سينشي : دوكتوور أغاسااااااااااااا
    هايبرا
    أكيد تتسائلون ما الذي حدث ... نــعم لقد مات مات الدكتور أغاسا قتلوه أشخاصا لا يعرفون الرحمه في قلبهم
    سينشي و هو غاضب بشده : سأريكم أيها العصابه ستدفعون الثمن غاليااا
    .... : أوه حقا
    إلتفت كل من هايبرا و سينشي : جــــــــيــــــن !!!
    جين : نعم ما بك أبدأت تخاف الآن ...
    سينشي : إصمت
    هايبرا : يالك من وقح و حقير يا جين
    جين : أهلا بالخائنه الصغيره أو فلأقل شيري ...
    سينشي : لماذا لماذا قتلته لمااذا
    جين : أيحتاج هذا لسبب و لكني سأجيب لإن القتل موهبتي ... لكن لاتقلقا سيأتي دوركما الآن ههههههههه
    .... فودكا هيا إقتلهما الآن
    فودكا : على أمرك سيدي ... ههههه
    بلموت : say good buy sherry , shinchy
    .... : توقفوا




    _________________________________________________________________

    ????
    زائر

    رد: قصة من تأليفي لران و سنشي بعنوان ( الحقيقة الكاملة ستكشف الان )........................

    مُساهمة من طرف ???? في الخميس سبتمبر 23, 2010 10:45 pm

    شكرا لكِ على القصه الجميله عبقريه فذه لديكِ ساكورا

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 13, 2017 2:30 am